شريط الأخبار

سجن ثلاثة مشجعين بإسبانيا بتهمة الإساءة العنصرية لفينيسيوس

[ فينسيوس ]

أعلنت رابطة الدوري الإسباني لكرة القدم، الاثنين، عن صدور حكم ضد ثلاثة من مشجعي فريق فالنسيا بالسجن لمدة 8 أشهر بعد تورطهم في إساءات عنصرية موجهة لفينيسيوس جونيور مهاجم ريال مدريد خلال مباراة الفريقين العام الماضي.
 
وأشارت الرابطة إلى أنه تم إدانة الأشخاص الثلاثة المتورطين في الواقعة التي حدثت في مدرجات ملعب ميستايا معقل فالنسيا في 21 مايو/أيار 2023، ليصبح بذلك أول حكم قضائي ضد الإساءة العنصرية في مباراة كرة قدم في إسبانيا.
 
وقد تم منع الأفراد المتورطين بالواقعة من دخول الملاعب لمدة عامين في أي مباراة بالدوري الإسباني أو المباريات التي تقام تحت مظلة اتحاد الكرة الإسباني.
 
وقالت رابطة الدوري الإسباني إن نادي فالنسيا تعاون مع جهات التحقيق، وقام بدوره بطرد الأشخاص الثلاثة من عضوية النادي.
 
وعلق خافيير تيباس رئيس رابطة الدوري الإسباني على الحكم بأنه "نبأ عظيم لمكافحة العنصرية في إسبانيا، وتصحيح الخطأ المشين الذي تعرض له فينيسيوس، كما أنه رسالة واضحة لكل من يذهب إلى ملعب كرة القدم من أجل القيام بالإساءات".
 
وأضاف تيباس، في تصريحات أبرزتها وكالة الأنباء البريطانية (بي إيه ميديا)، "الرابطة ستتعرف على المتورطين مستقبلا، وستقوم بالإبلاغ عنهم، وسيكونون معرضين لعقوبات جنائية".
 
وتابع "أتفهم الإحباط بسبب طول المدة لإصدار مثل هذه الأحكام، لكن هذا يؤكد نزاهة القضاء في إسبانيا، والرابطة ملتزمة تماما باحترام وتيرة العدالة".
 
واستدرك خافيير تيباس "لكن نطالب مجددا بتطوير التشريعات الإسبانية لمنح رابطة الدوري صلاحيات لفرض عقوبات من شأنها أن تسرّع مكافحة العنصرية".
 
وفي الوقت الحالي فإن رابطة الدوري الإسباني لكرة القدم ملزمة بتقديم الوقائع المماثلة إلى الجهات القانونية المختصة، وليس بإمكانها أن تقوم بنفسها بمعاقبة الأندية أو اللاعبين أو الجماهير بسبب الإساءات العنصرية أو التحريض على العنف والكراهية".
 
المصدر: د ب أ

مشاركة الصفحة:

آخر الأخبار

اعلان جانبي

فيديو


اختيار المحرر